المجلس الرعوي

علمانيون وكهنة لنهضة الرعية

 
لأن رسالة الكنيسة ليست محصورة بالإكليروس، بل هي واجب على كل معمّد وحق له لأن المسيح يشرك كافة المؤمنين به في مهماته الكهنوتية النبوية والملوكية داعياً اياهم إلى تقديس انفسهم ونشر كلامه والشهادة له وبث روح الانجيل في العالم.

 

 
ولأن الرعية لا تعيش الا بتضافر جهود ابنائها على كل الأصعدة لانهم يؤلفون عائلة المسيح الواحدة، لذا اوصت الكنيسة بإنشاء المجلس الرعائي في اطار الرعية (رسالة العلمانيين عدد 26)، وأمرت به مجموعة قوانين الكنائس الشرقية (ق. 295) مساهمة في إنعاش حياة الرعية، وإفساحاً في المجال امام مختلف ابناء الرعية ليعاونوا بعضهم بعضاً في القيام برسالتهم، وتنظيماً لهذا التعاون، وتفعيلاً للعمل الرعوي.
وقد تأسس المجلس الرعوي الاول في رعية مار الياس - انطلياس في الاول من تشرين الاول سنة 1993 وانضم اليه اعضاء يمثلون مختلف الطوائف وممثلين عن الحركات الرعوية والاديرة بالاضافة إلى كهنة الرعية.
 
لم تكن الغاية واضحة في الاساس ولا ايضاً طبيعة العمل، لكن من المسلّم به، في اطاره العام، انه مشروع بناء وتغيير وتربية وعمل مشترك ومواهبية وفرادة ووعي وانتماء إلى الكنيسة وتواضع وخدمة كل انسان بروح المحبة والانفتاح والعطاء. عام 1997 جُدّد المجلس مرة أولى ثم ابتداءً من 1999/11/29 جُدّد مرة ثانية بموافقة سيادة راعي الابرشية ليضمّ بشكل واضح كهنة الرعية وممثلاً واحداً عن كل حركة أو لجنة أو جماعة فاعلة في الرعية، إضافة إلى ممثّلين عن المجلس البلدي وعن مختلف الطوائف المسيحية والعائلات والجمعيات الأهلية وهيئات المجتمع المدني في أنطلياس.
 
ويجتمع هذا المجلس بصورة عادية مرة كل شهر ، وذلك في مساء الثلاثاء الاول من كل شهر، وبصورة استثنائية كلما دعت الحاجة، بناءً على طلب من رئيسه وأمينه العام. أهداف المجلس أصبحت واضحة بعد صدور النظام الداخلي الذي اقره مجمع المطارنة الموارنة في 11 حزيران 1994 وهي: مؤازرة الكاهن في رسالته لإنعاش الحياة الرعوية وتعزيزها بكل أشكالها، وهو مجال للمنتسبين إليه للقيام برسالتهم المسيحية وسط الرعية التي إليها ينتمون.
 
ومهامه بحسب المادة 5 من هذا النظام الداخلي هي معاونة الكاهن في معرفة الرعية معرفة كاملة ومساعدة جميع ابنائها للقيام برسالتهم في خدمة كلمة الله وحمل البشارة، في خدمة العبادة والاحتفال بالاسرار وفي عيش المحبة وتأدية الشهادة المسيحية. أما ولاية المجلس فهي ثلاث سنوات قابلة للتجديد مرة واحدة.